صلح الامام الحسن (ع) قراءة جديدة في الخلفيات والنتائج

اصدر مركز فجر عاشوراء الثقافي التابع للعتبة الحسينية المقدسة – قسم النشاطات العامة / ممثلية قم المشرفة (1441هـ) كراسا الكترونيا مناسبا للقراءة عبر اجهزة النقال الحديثة بعنوان: «صلح الامام الحسن (ع) قراءة جديدة في الخلفيات والنتائج» تاليف: العلامة المحقق السيد سامي البدري، واصل الاصدار كتبه العلامة البدري لمجموعة من طلابه الشباب في الدوراة الثقافية التي كان يقيمها في العطل الصيفية1432هـجرية .

مما جاء في المقدمة:

يعد حدث صلح الإمام الحسن (ع) مع معاوية كما تصورها لنا المصادر التاريخية الأولى من أشد القضايا غموضا وتشوها في تاريخ أهل البيت (ع) من جهة ، وفي تاريخ العراق الإسلامي المبكر من جهة أخرى، وذلك لان القراءة الأولية للمصادر التاريخية الإسلامية حول الموضوع تفرض على القارئ أن يخرج بانطباعين سلبيين:
الأول : الانطباع الشديد عن العراقيين الأوائل الذين عاصروا عليا والحسن والحسين (ع) في الكوفة خاصة ، وهو الانطباع السائد لدى كل من درس الموضوع أو كتب فيه، وهو: كونهم متفرقين متخاذلين طالما تمنى علي (ع) فراقهم غير قادرين على النهوض بدولة مستقلة بهم نظير ما صنعه الشاميون مع معاوية ، بل كان بعض العراقيين كما في بعض الروايات يفكر بتسليم الحسن (ع) حيا إلى معاوية ، ولذلك اضطر الحسن (ع) إلى تسليم الأمر لمعاوية . وهذا الانطباع منتشر عند المسلمين بغض النظر عن مذاهبهم.
الثاني : الانطباع عن شخصية الحسن (ع) لدى القارئ الذي لا تربطه معه رابطة الاعتقاد بإمامته وعصمته أو رابطة الاعتقاد بوجوب محبته واحترامه لأنه من أهل البيت (ع) الذين أوجب الله تعالى مودتهم، كالمستشرقين وقد كادوا يجمعون على كون الحسن(ع) شخصية غير جديرة بان تكون ابنا لعلي(ع) وانه باع الخلافة بدراهم من اجل شهواته.
أما القارئ المؤمن بعصمة الإمام الحسن(ع) فلم يؤثر عليه ذلك الركام الهائل من الروايات الطاعنة في شخصيته لإيمانه المسبق ان الحسن(ع) منَّزه عن ذلك وان تلك الروايات لا بد ان تكون موضوعة من قبل أعدائه لتشويه صورته.
وقد تميزت دراسة العلامة البدري حول صلح الإمام الحسن(ع) بانها خرجت برؤية تحقيقية تحليلية جديدة في تحديد خلفيات الصلح وأحداثه ونتائجه مغايرة لما هو سائد بل هادمة له، وقد تبلورت هذه الرؤية ضمن مشروع تحقيقي طويل الأمد استغرق عدة سنوات من عمر العلامة البدري حتى خرجت إلى النور لتزيل الستار عن الحقيقة الكبيرة فيما صنعه الإمام الحسن(ع) لأمة جده(ص) في هذا الصلح.

وقد اشتمل الكراس على العناوين التالية:

  • صلح الحسن (ع) مع معاوية نظير صلح النبي 9 مع قريش
  • حالة المسلمين الفكرية والدينية والسياسية سنة 26هجرية
  • ما هو مشروع علي (ع)؟
  • مشروع معاوية
  • الأمة الإسلامية سنة 39هجرية
  • شهادة علي (ع) وبيعة أهل العراق الحسن (ع) وبيعة اهل الشام معاوية
  • مبادرة معاوية بالصلح
  • موقف الحسن (ع) من أطروحة معاوية للصلح
  • وهل يخفى على الحسن (ع) تفكير معاوية؟
  • وكتب الحسن (ع)  شروطه و منها
  • وشهد الناس الحسن (ع)  في سيرته الشخصية إماماً أيضا على سمت أبيه(ع)
  • انتشار سنة النبي 9 لدى أهل البلاد المفتوحة شرقاً وغرباً بفضل مشروع علي (ع) وصلح
    الحسن (ع)
  • ظلامة الإمام الحسن (ع) وظلامة شيعته في الكوفة على يد الأمويين والعباسيين
الزيارات : 100

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × اثنان =